دورة اكتوبر لجماعة طنجة: مراجعة الاتفاقية الخاصة بتوفير الولوجيات لفائدة المعاقين (03)

صادق المجلس الجماعي بطنجة بتاريخ 04 /10/2018 على أول نقطة في جدول الأعمال تتعلق بمراجعة اتفاقية شراكة حول توفير الولوجيات لفائدة المعوقين ، والتي سبقت المصادقة عليها في شهر مايو 2018 . ويتعلق الأمر بالاتفاقية التي تم توقيعها من طرف المجلس الجماعي بطنجة ووزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية. وقد هم التعديل الباب الثاني المتعلق بالتزامات الطرفين ، حيث تلتزم الوزارة في إطار المساهمة في التكلفة المالية المخصصة لمشروع الولوجيات توفير مبلغ 3.300.000.00 ( ثلاثة ملايين وثلاثمائة ألف درهم ). كما يلتزم الطرفان بتوظيف الإمكانيات المادية والبشرية المتاحة لديهما قصد إنجاز هذا المشروع من خلال تهيئة بعض المرافق والفضاءات العمومية بالولوجيات التي تحدد بتشاور بين الطرفين . وبالاعتماد على خلاصات الدراسة التشخيصية لاحتياجات المدينة في هذا المجال، والتي أنجزتها وزارة الأسرة والتضامن. ثم تنفيذ حملة تحسيسية حول الولوجيات بالمدينة . . هذا وتلتزم الوزارة المذكورة بمواكبة المجلس في إعداد ملفات طلبات عروض الأشغال. ثم المساهمة في التكلفة المالية للمشروع. ومواكبة المجلس في تتبع الأشغال، والمساهمة في الأنشطة التحسيسية.
في حين يلتزم المجلس الجماعي بتعبئة الموارد الضرورية لإنجاز المشروع ابتداء من السنة المالية 2018 ، ثم تعبئة الفاعلين الترابيين لإنجاز المشروع ، وإحداث لجنة تقنية محلية لتتبع تنفيذ المشروع ، وإدراج شروط الولوجيات في دفتر التحملات الخاص بتفويض النقل الحضري . وموافاة وزارة الأسرة بتقارير دورية حول تنفيذ المشروع. والالتزام بتنفيذ بنود الاتفاقية في مدة أقصاها ثلاث سنوات تبتدئ من تاريخ التوقيع. كما يحق للوزارة استرجاع مبلغ المساهمة المقدم كليا أو جزئيا في حالة فسخ الاتفاقية ، أو استحالة تنفيذ المشروع . أو إذا تم صرف المساهمة أو جزء منها خلافا لما تنص عليه الاتفاقية. كما يحق للطرفين فسخ هذه الاتفاقية في حالة عدم احترام الطرفين، أو عند وجود صعوبة قانونية أو موضوعية لتنفيذ الاتفاقية ..
ونظرا لأهمية هذه الاتفاقية التي لم تناقش خلال انعقاد الدورة، حيث تم الاكتفاء بالتقاريرالمعدة من طرف اللجن. والتي اطلع عليها الأعضاء. يمكن تسجيل بعض الملاحظات ..
من أجل إنجاح هذه المبادرة، ندعو المجلس إلى الانفتاح على أطراف أخرى ذات علاقة بالاختصاصات الفنية والتقنية من أجل الاستشارة والاستئناس بملاحظاتها( هيئة المهندسين، جمعية الفن التشكيلي، جمعية المعاقين ..)
العمل على إخضاع المشروع للدراسة المحكمة لتلافي الوقوع في الأخطاء التي تحكم على التجربة بالفشل ..
عدم إرساء الولوجيات إلا بعد إصلاح الأرصفة التي تعاني من التدهور التام وعدم الاستواء ..
ضرورة مراعاة الجوانب المتعلقة بالإتقان والجمالية والانسجام في إرساء الولوجيات.
الاستئناس بتجارب المجتمعات المتقدمة في هذا المجال.
مراعاة الجوانب المتعلقة بالسلامة من الأخطار التي تنطوي عليها بعض الممرات والأرصفة والطرقات .
الأخذ بعين الاعتبار أهمية حضور عنصر الصيانة والتتبع وإزالة الأخطار ..
والإيجابي أيضا في هذه الاتفاق هو التنصيص على إدماج مطلب الولوجيات ضمن اتفاقية التدبير المفوض للنقل الحضري، وهو ما يستلزم إعادة النظر في نوعية الحافلات المستعملة ، وخصوصا الصنف الصغير الذي لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يستوعب الولوجيات ..
ويبقى المقترح الأخير، هو ضرورة إدماج هذا المشروع في إطاره الشمولي المتعلق بضرورة إصلاح الأرصفة بكيفية متقنة، ووضع حد للاختلالات التي تعيق حركة الراجلين وتهدد سلامتهم .. فبدون معالجة أعطاب الأرصفة ، والطرق بشكل عام، سيبقى أثر الولوجيات محدودا وغير فعال . مما يفرض تحرير الملك العمومي، وإزاحة كل المطبات والحفر، والتشققات، والنتوءات .. وتسوية الأرصفة ، ووضع حد للتوزيع العشوائي للوحات التشوير والإشهار ..

المكتب المركزي لرابطة الدفاع عن حقوق المستهلكين
13 اكتوبر 2018

Related posts

Leave a Comment