كلمة ممثل الرابطة في اللقاء المنظم من طرف المركز المغربي للوساطة البنكية

نظم المركز المغربي للوساطة البنكية بتنسيق مع غرفة التجارة والصناعة والخدمات بطنجة يوم الخميس 11 أبريل 2019 لقاء تواصليا مع عدد من الفاعلين حول مختلف القضايا المتعلقة بالمعاملات البنكية والإشكاليات المطروحة . وبالمناسبة ساهم محمد البيطار، ممثل رابطة الدفاع عن حقوق المستهلكين بإلقاء كلمة في الموضوع هذا نصها ”

لا احد ينكر الدور المهم والمحوري للأبناك داخل المنظومة الاقتصادية الوطنية، و في الظروف العادية يجب أن يسود التعامل بين المؤسسة البنكية والزبون في إطار علاقة مبنية على مبدأ (رابح رابح). لكن مع الأسف يشكل الزبون أو المستهلك الحلقة الأضعف في هاته العلاقة. فهو في أحيان كثيرة يدخل في متاهات لا نهاية لها من أجل استرجاع مبلغ مقتطع بطريقة خاطئة، أو فك الارتباط مع المؤسسة البنكية .
وداخل الرابطة نتلقى عدة شكايات يمكن ان نختزل أهمها في ما يلي :

• عدم التزام الأبناك بدورية بنك المغرب بخصوص الإغلاق الاتوماتيكي للحسابات الفارغة .
• وجود مشاكل في غلق الحسابات المتوفرة على اشتراكات التامين.
• توقيف حسابات الزبائن دون إشعارهم ودون موافقتهم.
• اشراك الزبون في بعض التأمينات بطرق ملتوية أو دون علمه كما حصل في قضية ” تامين إنجاد”.
• أداء تأمين السفر عن طريق البنك يصبح اشتراكا يقتطع بشكل دوري.

وهناك مشاكل لا حصر لها، قاسمها المشترك غياب التواصل وغلاء الرسوم والخدمات.
لذا نتمنى أن تساهم الوساطة في تحقيق التوازن في علاقة الزبناء بالمؤسسات البنكية ، وخاصة فيما يتعلق بالقروض والسلفات، بحيث تبلغ القروض تقريبا المائة في المائة من الراتب لدى الكثير من المواطنين .
وحبذا لو تدخل المركز انطلاقا من التجربة الكبيرة في هذا المجال من أجل التوصية بسن قوانين تحدد سقفا لا يجب تجاوزه في منح القروض وكذلك للحد من الإشهارات الموسمية المظللة التي تغري الناس بالاقتراض من اجل كماليات تافهة.
وبخلق مراكز نصح واستشارة توفر المعلومة المناسبة للزبون لكي يتصرف بحكمة قبل اختيار المؤسسة البنكية أوالمنتوج البنكي وبذلك سيتم حل الكثير من المشاكل والمنازعات قبل حدوثها .
وقد عرف اللقاء حوارا بين الأطرف المشاركة ، حيث خلص النقاش الى طرح مجموعة من المقترحات التي تمت مطالبة المركز بأخذها بعين الاعتبار، يمكن إجمالها فيما يلي :
– وضع برامج للتكوين المستمر في مجال قانون الوساطة بالنسبة للتجار والمهنيين .
– خلق مركز للوساطة داخل الغرفة من اجل تحسين مناخ الأعمال بين المنتسبين والمؤسسات المالية.
– استثمار تجربة المركز لخلق آلية بيمهنية لحل الخلافات عن طريق الوساطة لربح الكثير من الوقت والمال.

المكتب المركزي لرابطة الدفاع عن حقوق المستهلكين
19-04-2019

Related posts

Leave a Comment