تحية تقدير وإعزاز للمرابطين في الخطوط الأمامية من أجل حفظ مصالح الوطن والمواطنين

فأمام هول الكارثة التي حلت بكل المجتمعات نتيجة تفشي داء الكورونا الخطير الذي أجبر الكل على الاختباء والانزواء للحد من تفاقمه، ولوقف نزيف الوفيات المفاجئة التي تمطرنا بها وسائل الإعلام في مختلف مناطق العالم كل دقيقة، لا يسعنا إلا أن ننحني بكل خشوع وتقدير أمام فئة المواطنين الذين فرضت عليهم الظروف المستجدة التضحية بأنفسهم من أجل استمرار مقومات الحياة العامة داخل المجتمع عن طريق تحمل عبء التطوع الجهادي للحفاظ على دوام الخدمات المرتبطة بكل المصالح والقطاعات على حساب أمنهم الصحي وحقهم أيضا في الاختباء داخل بيوتهم والنجاة بأنفسهم كباقي المغاربة…

اقرا المزيد